الدكتور عماد شحادة ۷ يونيو، ۲۰۲۲
الأبدية